منتديات الاولى للســـادة الأشــراف الياسر الرســـمية
اهــــلابـــك اخــــي الـــزائـــر الكريــم فــــــي


مــوقـــع الرســمي للســـادة الأشــراف الياسر




منتديات الاولى للســـادة الأشــراف الياسر الرســـمية

منتديات الاولى للســـادة الأشــراف الياسر الرســـمية
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مواطن الخلاف بين فرق والخزعبلات باسم الحسين عليه السلام .......للدكتور احمد الوائلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد المانع ابن صويط
مؤسس شبكات ومواقع السادة الاشراف الياسر
مؤسس شبكات ومواقع السادة الاشراف الياسر
avatar



نقاط : 1128927

تاريخ التسجيل : 21/01/2009

العمر : 37

الدولة : الكويت

الهوايات : الشعر - بحث بتاريخ الانساب و التاريخ

العمل : مساعد مدير - مؤسس شبكة ومواقع الساده الاشراف الياسر

القبيلة : عشيرة الصويط الياسر

المزاج : مستقل

الموقع : موقع الساده الاشراف الياسر

عدد المساهمات : 518

الشعبية : 6

:


مُساهمةموضوع: مواطن الخلاف بين فرق والخزعبلات باسم الحسين عليه السلام .......للدكتور احمد الوائلي   الأحد أبريل 18, 2010 1:42 pm


بِسْمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحِيم



والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين وصحبه
المنتجبين وبعد:


هناك اُمور لا غنىً لقارئ هذا الكتاب عن
الإلمام بها قبل الدخول في صلب الموضوع
لأنّها تتضمن الإجابة لما قد يعنّ للقارئ من سؤال خلال قراءته للكتاب كما
أنّها
ستجعل القارئ يفهم الكتاب في حدود عناوينه لئلا يكبر العنوان على المعنون
أو العكس.
وتتخلص هذه الاُمور في الآتي:


1 ـ قد يتبادر إلى ذهن القارئ من عنوان الكتاب
ـ هويّة التشيّع ـ أنّ الكتاب
سيبحث كل ما للتشيع من سمات وخواص سواء كانت من المقوّمات أو من السمات
التي اُضيفت
إليه. ولكي اُبعد القارئ عن هذا التصوّر: اُلفت نظره إلى أنّي لم أستوعب كل
ما
للتشيع من نعوت وصفات إنّما تعرضت هنا لاُمور تكفي لإيضاح هوية التشيع وفي
الوقت
ذاته يدور حولها نزاع بين مختلف الفرق الإِسلامية من جانب وبين الإِمامية
من فرق
المسلمين وما يزال الجدل يحتدم حولها برغم ما كتب حولها وبرغم إشباعها
بالبحث منذ
أزمنة طويلة وهي تتناول من التشيع جوانب عرقية وجوانب فكرية.


2 ـ وعلى وجه القطع هناك كثيرون كتبوا في
موضوع الشيعة والتشيع كتباً أكثر عمقاً
وأوفى استيعاباً وأطول نفساً مما كتب هنا ولكني أتصور أنّي عالجتها هنا
بنمط وأسلوب
يختلف عن أنماط الأخرى، ولست أريد أن أفضّل هذا النمط


الصفحة 6



الذي اخترته على الأنماط الاخرى ولكنّي
أعتقد أنه أوصل
إلى نفس القارئ من غيره فإن كان ذلك هو الواقع فهو المطلوب وإلا فلست بأول
من اجتهد
وأخطأ وما أكثرهم على امتداد تاريخنا.





3 ـ وسيجد القارئ في ثنايا هذا الكتاب بعض
الإلتهابات التي سببتها الجروح
المزمنة في تاريخ المسلمين وسيجد ما يتبع الإلتهابات من ألم وتشنج مما هو
ظاهرة
طبعية لا طبيعية يسببها إفلات الزمام أحياناً بالرغم من ترويض الأعصاب
وقسرها على
التحمل، وكل من مارس الكتابة في آمثال هذه المواضيع يعلم مقدار الحرج
والمشقة في
ضبط الأعصاب هنا لما يرى ـ ومع الأسف الشديد ـ من مناولات بين فرق المسلمين
فيها
كثير من عدم الموضوعية وقفدان الشعور بمسؤولية الكلمة وأهميتها الأمور الذي
تكوّن
معه على مرّ الأيام خزين وركام من التركة الخطرة والوباء الأسود الذي يعمد
بين
الآونة والاُخرى جماعة ممن هم ليسوا ببعيدين عن الشبهات إلى إثارته
والإصطياد خلال
أجوائه المظلمة وسوف يبقى هذا الوضع خطراً ما دام هذا الركام موجوداً على
متناول
أيدينا دون أن نعمل على تصفيته وتسليط الأضواء عليه وتعريته تعرية كاملة
لنصل إلى
رأي في وجوده وآثاره. وأعود لأقول إنّ ضبط الأعصاب في مثل هذا الموقف أمر
ليس
بالهينّ بداهة ان الإِنسان مسير بأموره النفسية أكثر مما هو مسير باُموره
العقلية
إلا من عصمه الْخُلُق وهذبه الدين والله المسؤول أن يجعلنا منهم.


4 ـ وقد يقول قائل: إنه مع ما ذكرت آنفاً فما
هي جدوى الكتابة في أمثال هذه
المواضيع؟ ونحن نجد إصراراً عجيباً على طرحها كل مرة كما هي كأنّها لم
تعالج ولم
يكثر حولها الأخذ والرد ولم تحصل الإجابة على مضامينها في أكثر من مورد
ومورد. إنّ
هذه الوضعية تكاد تجعل الإِنسان يقتنع بعدم جدوى علاج أمثال هذه الاُمور
والحريص
على الوقت من أن يُهدر في أمثال هذه الميادين، وللإجابة على ذلك أقول: إنّ
افتراض
أنّ الباب موصد في وجه


الصفحة 7



الإصلاح هو انهزامية أمام التحدي. وما
كانت الفتوح في أي
ميدان إلا مقابلة التحدي بمثله. إنّ الباحثين عن الواقع لم يخل منهم عصر من
العصور،
وإنّ الذين غلبت عليهم شبهات تاهوا فيها ليسوا بالقليلين وترك أمثال هذين
بدون
التعاون معهما أمر ليس مما يستسيغه من يحمل رسالة في دفع الحياة إلى الأفضل
كما أنه
ليس من الدين في شيء. إنّ تمكين الأقلام المشبوهة من نفوس المسلمين
وأفكارهم لتتخذ
منها فرائس هو إسهام بشكل وآخر مع تلك الأقلام فيما تجترحه من آثام. إنّنا.
مدعوون
لكنس هذا الركام عن طريق المسلمين حتى يكون الدرب سمحاً لا حباً أمام
خطاهم. وكل
نتائج تحرز في هذا الميدان هي فتح وانسجام مع دعوة الإِسلام للجهاد بالقلم
والفكر
وليس في المنطق فس شيء أن نترك المريض يصارع الداء بدون أن نعطيه جرعة دواء
ونحن
نملك القدرة فيما نظن على ذلك. وكم من إِنسان عاش دهراً طويلاً فريسة لعجز
أو عصبية
ثم رجع إلى الموضوعية نتجية إلحاح الأقلام على تنقية الأجواء خصوصاً إذا
استطاعت
الأقلام أن تسافر بنا عبر دنيانا إلى فجرنا الأصيل الذي شع بالتسامح ورفت
فيه نسائم
من نقاء الروح وطهر الضمير وطبعت الحياة فيه على مزاج الإِسلام الطهور.





5 ـ وما يهوّن الخطب أنّ مواطن الخلاف بين فرق
المسلمين منذ كانت لم تصل إلى
الاُصول وإنما هي في نطاق الفروع وإن حاول كثير منهم أن يوصلها إلى الأصول
عن طريق
عناوين ثانوية ولوازم تحاول الدخول من أبواب خلفية. لكنّها وبشيءٍ من
التأمل
والتحليل ترتد عن الأصول إلى الفروع وما دام الإِسلام في روحه الكريمة
يفترض الصحة
في فعل المسلم ابتداءاً فعلينا معالجة هذه الاُمور بوحي من هذا الروح. وما
دامت
العقول متفاوتة والمدارك مختلفة فمن المنطق أن نقول إنّ الإختلاف في مسائل
الفكر
سنة الكون وسجية النفوس وخاصة العقول وإنما يحمل على نسيان هذه الحقائق
الاُفق
الضيق والعصبية الرعناء والتسرع في الإندفاع وما أجدرنا بالإبتعاد عنها.







الصفحة 8
تكملت الموضوع تجدونه على الرابط التالي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]









بيرق عشيرة السادة الاشراف



آل صــــــــويـــــــط اليــــاســــــــــريــــــــة






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ــــــــ


الشيخ مانع ابن صويط:
حنا صويطات على الحرب صبار
لمن  الحريب لحربنا شب ناره
نزمي كما تزمي شخانيب سنجار
وإلا كيفان الدبا  ياطا الزباره
وحنا هل الجمع مسبل ليا سار
حريبنا لازم يخلي المعـاره
وسيوفنا  قد عَذَّبت كل جبار
وجدودنا سيــد القبايل خياره


ايملي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alyassir.7olm.org
 
مواطن الخلاف بين فرق والخزعبلات باسم الحسين عليه السلام .......للدكتور احمد الوائلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاولى للســـادة الأشــراف الياسر الرســـمية :: ۩۞۩ ::المنتدى الاسلامي:: ۩۞۩ :: ۩۞۩ ::المنتدى الاسلامي العام:: ۩۞۩-
انتقل الى: